سبع طرق للتخلص من الطاقة السلبية وكيف تصبح إيجابياً


7 طرق للتخلص من الطاقة السلبية وكيف تصبح إيجابياً

السلبية تؤثر علينا وعلى الجميع من حولنا. لأنها تحد من قدرتنا على العيش حياة سليمة، هنية، وهادفة. السلبية لها تأثير ملموس على صحتنا أيضا. وقد أظهرت الأبحاث أن الأشخاص الذين يزرعون الطاقة السلبية يعانون من مزيد من التوتر، والمرض، وفرصة أقل على مدى حياتهم من أولئك الذين يختارون العيش بشكل إيجابي.

عندما نتخذ قرارا بأن نكون إيجابيين، ونتابع ذلك القرار مع العمل، سنبدأ في مواجهة المواقف والناس بطريقة إيجابية. على الرغم من أن الأفكار السلبية والإيجابية سوف تكون موجودة دائما، والمفتاح لتصبح أكثر إيجابية هو الحد من السلبية التي نواجهها وذلك من خلال ملء أنفسنا بالإيجابية أكثر.

وهذه بعض الطرق التي سوف تساعدك من التخلص من السلبية وتصبح أكثر إيجابية :

قم بملاحظة أفكارك :
قم بحفظ دفتر ملاحظتك الصغير في جيبك أو في حقيبتك، وسجل كل فكرة سلبية تفكر فيها، وحاول مناقشتها من خلال كتابة الأحداث، والناس الذين وجدوا معك، والتي جعلت مثل هذه الأفكار تتبادر إلى ذهنك.

إعط نفسك وقتا كافيا للتفكير في هذا، اسأل نفسك مدى قوة هذه الأفكار في التأثير عليك، وتذكير نفسك أنها مجرد أفكار لم تتحقق بعد. على سبيل المثال، فكرة تأتي لك أنك سوف تفشل في الامتحان، قم بتدوين هذه الفكرة في دفتر ملاحظتك: لدي فكرة فشل ولا تدون: أنا فاشل، حتى تجعل بينك وبين الفكرة مسافة وتقتنع أنها مجرد فكرة وليس حقيقة.

لاحظ أن الأفكار التي تلاحظها عن نفسك أو محيطك هي مجرد مرآة لقناعاتك ومعتقداتك، وأعلم أن الواقع هو تجسيد لهذه القناعات، لذلك إذا كنت ترغب في تغيير واقعك، فمن الضروري تغيير قناعاتك وأفكارك.

تقبل الأفكار :
الاعتراف بجميع الأفكار التي تأتي إليك، حتى لو كانت سلبية. قد تظهر الأفكار السلبية، مثل الأفكار الإيجابية، وتطرأ في عقلك في أي وقت، والاعتراف بها ليس بالضرورة اعتقادك في صحتها وواقعها. وهذا يعني أنك لاحظت الفكرة وتعرفت على وجودها دون أن تحكم على نفسك بطريقة سلبية بسبب هذه الأفكار. العديد من الدراسات حول هذا الموضوع تدرك أن الاعتراف بوجود الفكرة السلبية يساعد على التغلب عليها على النحو أفضل مقارنة مع الشخص الذي يقاوم هذه الأفكار. على سبيل المثال، إذا طرأت فكرة عليك بأنك شخص غير محبوب، فقل لنفسك: لدي فكرة أنني لست محبوب، وبذلك فإنّك لا تتقبل هذا الكلام على أنّه حقيقة بل تعترف بوجوده فحسب.

تعاطف مع نفسك :
إذا كنت تشعر أن الكثير من الأفكار السلبية قد بدأت تؤثر عليك، فتعاطف مع نفسك ولا تقم بلومها وقم بمعاملتها كأنها صديق المقرب الخاص بك، فكما كنت تهتم بأمر صديقك، والحرص على عدم إيذاء أو جرح مشاعره. فكن كذلك مع نفسك وبادلها بالمشاعر الطيبة.

إستبدل أفكار السلبية بأخرى إيجابية :
يجب على الفرد منع الأفكار السلبية من السيطرة عليه، ومحاولة استبدالها بأفكار إيجابية تتناقض تماما مع الأفكار التي في ذهنه. ثم يحاول بناء هذه الأفكار وتطويرها وتحويلها إلى واقع، ولكن لا ينبغي أن تكون هذه الأفكار وهمية ليتمكن من تحقيقها.

قم بتجنب الأفكار السلبية مرة أخرى :
تجنب التفكير في الأشياء السلبية مرة أخرى، لا ينبغي أن يفكر الفرد مرة أخرى في الأشياء السلبية، وتذكر دائما أن كل ما مضى هو عديم الفائدة ولن يعود، وكل ما عليه القيام به هو تجاهل الماضي وأخد العبرة منه ومحاولة عدم تكرار نفس الأخطاء،  وإلا ما عدا ذلك يعتبر مضيعة للوقت والطاقة في غير موضعها، لذلك حاول أن تفكر في الجوانب الإيجابية والسلبية وألا يقتصر تفكيرك على الأفكار السلبية فقط.

أنظر إلى المستقبل بإيجابية :

ومن المفترض أن يحاول الشخص التفكير في المستقبل، ودعم مشاعره الإيجابية، وعرض الأفكار السلبية كالدروس التي يتعلمها منها، والاستفادة منها، ونسيها كما لو لم تكن قط.

الانتقال إلى شيء جديد :
ينبغي على الجميع محاولة الابتعاد عن الأفكار السلبية عن طريق القيام بأي شيء يساعدهم على الابتعاد عنها، وتشجيعهم على القيام بذلك، مثل ممارسة الرياضة مع الأصدقاء أو المشي على الأقدام أو الذهاب في رحلة أو مشاهدة مقاطع فيديو مضحكة.