قصيدة يا من هواه أعزه وأذلني كيف السبيل إلى وصالك دلني

سعيد بن أحمد بن سعيد البوسعيدي

قصيدة يا من هواه أعزه وأذلني كيف السبيل إلى وصالك دلني

معلومات عن القصيدة :

هي قصيدة عتاب عمودية للشاعر والاديب سعيد بن أحمد بن سعيد البوسعيدي وهو ثاني الأئمة البوسعيديين الإباضيين في عمان ومسقط. ولي بعد وفاة أبيه سنة 1196هـ وأقام في "الرستاق".

ابيات القصيدة :

يا من هواه أعزه وأذلني
كيفَ السبيلُ إلى وصالكَ دلّني

وتركتَني حيرانَ صباً هائماً
أرعى النجومَ وأنتَ في نومٍ هنيْ

عاهدتني أنْ لا تميلَ عنِ الهوى
وحلفتَ ليْ يا غصنُ أنْ لا تنثني

هبَّ النسيمُ ومالَ غصنٌ مثله
أين الزمانُ وأين ما عاهدتني

جادَ الزمانُ وأنت ما واصلتني
يا باخلاً بالوصلِ أنت قتلتني

واصلتني حتى ملكتَ حشاشتي
ورجعتَ من بعد الوصال هجرتني

لما ملكتَ قياد سري بالهوى
وعلمتَ أني عاشقٌ لك خنتني

ولأقعدنّ على الطريقِ فاشتكي
في زيّ مظلومٍ وأنت ظلمتني

ولأشكينّك عند سلطان الهوى
ليعذبنّك مثلما عذبتني

ولأدعين عليك في جنح الدجى
فعساك تبلى مثل ما أبليتني