الزكاة : شروطها وأنواعها وحكمها ؟


ماهي الزكاة وشروطها وأنواعها وحكمها ؟

الزكاة : صدقة معلومة فرضها الله تعالى على الأغنياء يدفعونها كل عام للفقراء والمساكين

ما هي الاموال التي تجب فيها الزكاة ؟

انواع الزكاة ثلاث:

1- زكاة النقدين
2- زكاة عروض التجارة
3- زكاة الفطر

زكاة النقدين: النقدان هما الذهب والفضة ، وتجب فيهما الزكاة إذا بلغا النصاب وقيمته في الذهب 85 غراماً وفي الفضة 595 غراماً.

زكاة عروض التجارة 

تجب فيها الزكاة إذا بلغت قيمتها النصاب ومضى عليها سنة، ومقدار الزكاة فيها ربع العشر أيضا اي ما يقدر ب 2,5 في المئة ، فإذا كان تاجر عنده سكر بمبلغ 100 درهم
وشاي بمبلغ 90 درهماً ودقيق بمبلغ 50 درهم دفع زكاة قدرها : 6 دراهم

يعني :

100 -------- 2,5dh
X? ----------- (100+90+50)
X= 2,5 * 240/100= 6DH

زكاة الفطر

يجب على كل مسلم يملك قوت يومه أن يخرج قبل طلوع فجر ليلة العيد زكاة الفطر عن نفسه وعن الاشخاص الذين ينفق عليهم كزوجته وأبنائه ، ومقدارها الصاع من شعير أو قمح
أو تمر أو قوت الغالب في البلد ويجوز دفعها نقداً.

لمن تعطى الزكاة ؟

1- للفقراء والمساكين والايتام الذين عجزوا عن الكسب
2- للمدين ، وهو من عليه دين وعجز عن أدائه
3- للمسافر الذي انقطع عن ماله واحتاج اليه
4- للمجاهد في سبيل الله
5- للجمعيات الخيرية التي تقوم بتربية اليتامى والبائسين
6- للمشاريع التي تجلب المنفعة للأمة كإنشاء المساجد والمستشفيات

حكم الزكاة

1- تطهير النفس من الشح والبخل
2- تطهير الأموال لحفظها من الضياع
3- المحافظة على حياة الفقراء والمساكين
4- حفظ الأمن بدوام الألفة والمحبة بين الناس
5- تقليل الجرائم كالقتل والسرقات التي كثيرا ما كان الحاجة سبباً لحدوثها

جزاء مانع الزكاة

لا يمنع الزكاة إلا البخيل الدنيء النفس الذي إذا عرفه الناس كرهوه وأبغضوه وعملوا على ضرره فيصبح هو وماله عرضة للهلاك.
فإذا جاء يوم القيامة جعل الله ماله ناراً حاميةً يكوى بها وجهه وظهره وجنباه جزاءً له على منعه الزكاة. فالعاقل من أخرج زكاة أمواله ليكون سعيداً موفقاً في الدنيا والآخرة.